Labels

Sunday, 29 January 2012

هدية من الشمس

رحلت السماء في باص الساعة الخامسة وقتلت الشوارع القطط. استقيظت سريعاً, أكل الباص حلمي, لن أغادر المنزل. كبرت على النافذة, بعكس أصدقائي, والآن هي أصبحت العدو, سوف أبتعد عنها. تركت النافذة وحيدة مثلي وجلست في الغرفة كأنها فارغة.اختفت كل الأصوات وأصبحت الجدران رمادية, ابتسمت وتخايلت وجه رجل أحبه ولم أراه قط ينام في جدراني, ينام أمامي, همود نومه يملأ الغرفة وأنا ما زلت جالسة. أنظر إلى أظافري وأعدهم أنني لن آكلهم بعد الآن. ابتسمت, أظافري الناعمة ستحمي الغرفة وأنا سأظل جالسة وهي ستحمي الغرفة وستسترجع الشمس.أظافري الناعمة ستسترجع الشمس وتنقظ الألوان الزرقاء, أظافري الناعمة ستتعاون مع الغيوم الغيوم ممممممممممممممم سمعت صوتاً ولم أعد جالسة...

No comments:

Post a Comment